العمليات الانتخابية الشاملة للجميع: دليل لهيئات إدارة الانتخابات حول تعزيز المساواة في النوع الاجتماعي ومشاركة المرأة

 

تدرك هيئات إدارة الانتخابات جيداً الدور الحاسم الذي تنهض به في إدارة الانتخابات، وتعلم دون شك أهمية إسهامها في هذا المجال الذي يعد ركنا من أركان الديمقراطية.  وتتألف هيئاتنا في جميع أنحاء العالم من أفراد ملتزمين بأعلى معايير الحياد والنزاهة والمساءلة. ونحن نعلم أن الثقة بنتائج الانتخابات تعتمد إلى حد كبير على التزامنا بالمهنية والشفافية في عملياتنا. ونحن نعمل مع مجموعة واسعة من الجهات صاحبة المصلحة، من الأفراد الذين يسعون لتحقيق مكتسبات كبيرة من نتائج الانتخابات إلى الأفراد غير المتأكدين من كيفية المشاركة. وتكرس هيئات إدارة الانتخابات عملها كي تتحقق من أن كل مواطن ومواطنة مؤهل/ة يرغب بالمشاركة في الانتخابات يمكنه القيام بذلك. وتمثل النساء فئة أساسية في هذا العمل، لا سيما وأنهن عانين تاريخياً من التهميش في العمليات الانتخابية. وكما يوضح هذا الدليل، بوسع هيئات إدارة الانتخابات أن تزيد مستوى المشاركة الانتخابية للنساء كناخبات، وذلك من خلال التدخلات المستهدفة والتدريب والتوظيف. وبوسعها أيضاً أن تتحقق من الالتزام باللوائح والأنظمة التي تقتضي تسجيل عدد معين من المرشحات، حيثما توجد تشريعات تنص على ذلك. يوثقّ هذا الدليل أمثلة وفيرة عن ممارسات جيدة لأنشطة تقوم بها هيئات إدارة الانتخابات في جميع المناطق سعياً لزيادة المشاركة الانتخابية للمرأة وضمان تعميم مراعاة المنظور القائم على النوع الاجتماعي في جميع أعمال هذه المؤسسات، كما يسلط الضوء على أهمية الالتزام الراسخ وفي المستويات العليا بتحقيق المساواة في النوع الاجتماعي وآمل أن تقدم خبرتي كرئيسة للجنة المركزية للانتخابات في البوسنة والهرسك (ديسمبر/كانون الأول 2009 – سبتمبر/أيلول 2011) نموذجاً مفيداً في هذا الصدد.
نزّل  the document  هنا 

Document nature:

Year: